WA-verhalten.jpg
طباعة إرسال إلى صديق

سلوك طائر أبو منجل الأصلع


تبدأ طيور أبو منجل الاصلع نشاطها اليومي متأخرة مقارنة بأنواع الطيور الاخرى. ففي ألايام الباردة تغادر طيور أبو منجل مناطق مبيتها بعد الساعة التاسعة صباحاً. وعادة ما تشمل نشاطات الطيور في بداية اليوم سلوك التحمية (تثاؤب، وتنظيف الريش) ثم تبادل ما يشبه التفقد الصباحي وتبادل التحيات مع شركائها أو مع الطيور الاخرى في المستعمرة. ثم تتوجه بعدها الطيور الى مناطق التغذية للبدء بنشاطات البحث عن الغذاء. الفترات التي تكون طيور أبو منجل فيها في أوج نشاطها هي فترة قبيل منتصف النهار بساعتين (بين الساعة 10-12 ظهراً) وخلال فترة العصر حتى قبيل المغرب (بين الساعة 15-17). خلال فترة ما بين الظهيرة والعصر تكون معظم الطيور في راحة لمدة 1-2 ساعة في مناطق استراحتها. وعادة ما تقلل درجات الحرارة المنخفضة (أقل من 10 مئوية/سيليزيوس) وهطول الامطار أو الثلوج من نشاط الطيور.

 

سوك الراحة:

تُظهر طيور أبو منجل الاصلع سلوك راحة مختلف. تنظيف الريش يشكل جزء كبير من النشاطات اليومية. ويتضمن سلوك الراحة تنظيف الريش المتبادل، الاستحمام بالماء، والاستحمام الشمسي. يمكن مشاهدة التنظيف المتبادل للريش بين الطيور على مدار العام، وخاصة في بداية وخلال فترة التكاثر، وعلى الغالب بين الازواج وبين الآباء والفراخ.

سوك التصارع:

نادراً ما تبدي طيور أبو منجل الاصلع سلوك عدائياً ضمن المجموعة، باستثناء فترة التكاثر، عندما يتم التصارع على مناطق الاعشاش أو على مواد بناء الاعشاش. ومع ذلك، فإن المنقار مرن نسبياً ولا يُعتبر سلاح خطراً. ولتجنب الاقتتال، تظهر الطيور وقفات استرضاء وتسامح "التحيات". ومما لا ريب فيه، أن التحيات هي أهم سمة مميزة لطيور أبو منجل.